/ Buchroeder Sample searchssearcha Beatifuldating.com c Buchroeder searchD Buchroeder s Beatifuldating.com l Xxx isearchersearch Xxx e Beatifuldating.com rh Disclaimers Buchroeder x Beatifuldating.com s Xxx a Buchroeder c Xxx m Beatifuldating.com Xsearchx Beatifuldating.com ssearchac Sample searchDsearchs Sample lim Xxx r Xxx se Xxx s Beatifuldating.com a Disclaimers csearchcsearchS Xxx mlsearch search Beatifuldating.com
وسائل الإعلام المكتسبة

عرض · نقاش · تعديل

بحث السوق (بالإنجليزية: Market Research) هو العملية المستمرة القائمة على جمع وتسجيل وتحليل المعلومات والبيانات حول الزبائن والمنافسين والسوق. يُساعد بحث السوق المؤسسة على وضع خطة العمل، وإطلاق المنتجات والخدمات الجديدة، بالإضافة إلى التوسع إلى أسواق أخرى. كما ويُساعد بحث السوق على تحديد شريحة السكان التي سوف تشتري وتسخدم المنتجات والخدمات الجديدة وذلك تبعاً لعدة عوامل كالـ العمر، الجنس، المكان، ومستوى الدخل.

محتويات

أنواع بحث السوق[عدل]

بحوث أولية[عدل]

تعتمد بحوث السوق الأولية على عدة عناصر مثل: مجموعات الحوار والاستبيانات والمقابلات والملاحظة لمعرفة مدى تقبّل الزبائن للخدمات أو المنتجات الجديدة.

بحوث ثانوية[عدل]

تعتمد المؤسسة في البحوث الثانوية على المعلومات المجمعة من قبل مصادر أخرى والتي تبدو أنها قابلة للتطبيق على منتجاتها، وأهم ما يُميّز البحوث الثانوية هو انخفاض تكلفتها، إلا أنه في بعض الأحيان قد لا يكون البحث الثانوي مخصصاً لمجال البحث الذي تقوم به المؤسسة، وقد تكون المعلومات المعتمدة قديمة وغير صالحة لأوضاع المؤسسة الحالية.

هناك عدة أسئلة يتم استخدامها عند إجراء بحث السوق، منها:

البحوث الكمية[عدل]

البحوث الكمية: معطيات ثابتة قد تكون احصائات أو كميات المبيعات اوعدد الزبائن الفعلين وهي عبارة عن ارقام.

 المقابلات الطرقية -المقابلات الشخصية - المقابلات الهاتفية -البريد الإلكتروني.

بحوث نوعية[عدل]

البحث النوعي (Qualitative research) هو وسيلة لتحقيق المعتمد في العديد من التخصصات الأكاديمية المختلفة، تقليديا في مجال العلوم الاجتماعية، ولكن أيضا في أبحاث السوق وسياقات أخرى.الباحثون النوعيون يهدفون إلى التعمق في فهم سلوك الإنسان، والأسباب التي تحكم هذا السلوك. الأسلوب النوعي يتحقق في أسباب وكيفية اتخاذ القرارات، وليس فقط ماذا وأين ومتى. ولهذا، هناك الحاجة إلى التركيز على عينات أصغر، بدلا من عينات كبيرة. أيضاً البحوث النوعية: معطيات متغيرة تدرس عادات ورغبات واتجاهات الزبائن ولا يمكن وضعها ضمن ارقام.